الشهيد البطل رامي حسانين (قناص النص بوصة)

محرر 4
2021-04-05T23:59:56+02:00
أيقونات سيناوية
5 أبريل 2021آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
الشهيد البطل رامي حسانين
    الشهيد البطل رامي حسانين

ولد الشهيد العقيد “رامى حسنين” بمركز إيتاى البارود بمحافظة البحيرة متزوج ولديه طفلتين هما “نورسين، ودارين”، تخرج من الكلية الحربية فى أول يوليو 1996 وانضم لسلاح المشاة وتخصص صاعقة ضمن الدفعة (90) وحصل على ماجستير العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان وتدرج فى المناصب العسكرية حتى شغل منصب قائد لكتيبة صاعقة بعد عودته من العمل فى قوات حفظ السلام بالكونغو، وبدأ العمل فى سيناء أواخر عام 2015.

فى 29 أكتوبر من العام 2016 استشهد “رامى حسنين” بعد استهداف موكبه بعبوات ناسفة على أرض سيناء الحبيبة.

حمل الشهيد صفات عظيمة كثيرة ومنها، الشجاعة والتفانى وحب الوطن، وخدمته لأهله وزملائه وجيرانه، وجنوده، قائدًا منذ الصغر، لا يهاب إلى الله، كما عرف ” البطل” بحبه الشديد للأعمال الفنية اليدوية، إلى جانب حبه للزراعة، وتربية الحمام، والكلاب.

عرف الشهيد ” رامى حسنين” بين أصدقائه بالكثير من الألقاب من بينها “إمام الشهداء” نظرًا لعطائه المستمر وغيرته على وطنه، كما عرف “بالأسد” نظرًا لدفاعه وقتاله المستميت حفاظًا على تراب بلده ضد كل من يحاول تدنيسه أو العبث به.

كان “البطل” دائمًا ما يروى أنهم يحافظون على دماء الأبرياء فى شمال سيناء ويعملون على تحرى الدقة مع العناصر الإرهابية والمتطرفة، كما عرف بحفظه للقرآن الكريم وتوجيه النصيحة الحسنة إلى كل من خالفه الرأى.

رابط مختصر