تسجيل الدخول

صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي يطلق البرنامج التدريبي الخامس

Sara Saeed
استديو الأخبار
22 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ يومين
36 14 - وكالة سيناء نيوز
                                     أحد العروض المسرحية ضمن برنامج “مودة”.. “أرشيفية”

أطلق صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، برئاسة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، البرنامج التدريبي الخامس للتوعية الأسرية للمتعافين من تعاطي المخدرات ضمن مشروع “مودة ” التي تنفذه وزارة التضامن للحفاظ على كيان الأسرة المصرية وذلك بمقر صندوق مكافحة الإدمان.

والتقى عمرو عثمان، مساعد وزيرة التضامن، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، مجموعة من المتعافين وأسرهم خلال البرنامج التدريبي والذي تضمن العديد من الجلسات من خلال المتخصصين، حول الجوانب الشرعية والأبعاد النفسية والاجتماعية، وكذلك الجوانب الصحية في العلاقات الأسرية بهدف تكوين أسرة مستقرة في ظل وجود ارتباط وثيق بين التفكك الأسري وتعاطي وإدمان المواد المخدرة.

وأكد عثمان في بيان له، أن ذلك يأتي في إطار حرص وزارة التضامن وصندوق مكافحة الإدمان، على تقديم الخدمات المُتكاملة للمتعافين من مرض الإدمان، مؤكدا أن التعافي يبدأ بتدعيم الاستقرار الأسري للمتعافي وتهيئة بيئة أسرية داعمة لرحلة الدمج المجتمعي برحلة الدعم النفسي والتأهيلي لهم ولذويهم، ويستمر بالتمكين الاقتصادي المتمثل في التدريب المهني وتدعيم المشروعات الصغيرة للمتعافين.

وأوضح أن منصة مودة الإلكترونية على شبكة الإنترنت تردد عليها أكثر من 2 مليون، بخلاف أكثر 100 ألف شخص حصل على الكورس أونلاين، وتسلموا شهادات باجتياز الدورة.

المشروع جاء تنفيذاً لتكليفات رئيس الجمهورية لوزارة التضامن بالتعامل مع ارتفاع معدلات الطلاق

وأوضح أن المشروع جاء تنفيذاً لتكليفات رئيس الجمهورية لوزارة التضامن بالتعامل مع ارتفاع معدلات الطلاق فى المجتمع المصرى، والتوجيه بإعداد مشروع متكامل يهدف إلى حماية كيان الأسرة المصرية، من خلال تدعيم الشباب المقبل على الزواج بالخبرات والمعارف اللازمة لتكوين الأسرة، وتطوير آليات الدعم والإرشاد الأسري، من بينها أسس اختيار شريك الحياة، وحقوق وواجبات الزوجين، والمشكلات الزوجية والاقتصادية للأسرة، وكيفية إدارتها.

وأكد أن مشروع مودة تعد المقبلين على الزواج في الفئة العمرية من 18 إلى 25 سنة.

ىلا

المصدرالوطن
رابط مختصر