تسجيل الدخول

نقل جثمان شهد أحمد إلى العريش لدفنها بمقابر الأسرة

استديو الأخبار
9 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
نقل جثمان شهد أحمد إلى العريش لدفنها بمقابر الأسرة

تسلمت أسرة طالبة كلية الصيدلة في جامعة قناة السويس، شهد أحمد كمال، جثمانها من مشرحة زينهم، وذلك لدفنها في مقابر الأسرة في مدينة العريش، مسقط رأسها.

ويؤدي أبناء شمال سيناء صلاة الجنازة على طالبة الصيدلة في مسجد النصر بمدينة العريش، عقب صلاة الظهر، ثم تدفن في مقابر سوق الخميس بالعريش، بعد قرار النيابة بتسليم الجثة إلى أهلها والتصريح بدفنها.

وكانت الطالبة شهد أحمد كمال، ٢٠ سنة، طالبة في كلية الصيدلة بجامعة قناة السويس، قد تغيبت منذ عدة أيام بعد خروجها من أبواب الجامعة في مدينة الإسماعيلية، حيث قامت أسرتها بتحرير محضر بالواقعة.

وعثرت الأجهزة الأمنية على جثة طالبة الصيدلة في مياه نهر النيل بنطاق قسم شرطة الوراق بمديرية أمن الجيزة، حيث تبين أنها ترتدي ملابسها كاملة.

وأشارت التحريات الأولية إلى عدم وجود شبهة جنائية في الواقعة.

وأمرت نيابة الوراق بتشريح جثة الطالبة لبيان أسباب الوفاة، كما أمرت النيابة بالتصريح بالدفن عقب بيان الصفة التشريحية للجثة وتسليمها إلى ذويها.

واكتست مدينة العريش بالسواد، حيث إن وفاة الطالبة سبب صدمة للجميع، فيما تؤكد أسرتها أن الفتاة متفوقة علميا، ولا توجد للأسرة خلافات مع أي أحد.

كلمات دليلية
رابط مختصر