“تاريخ التطرف من الاخوان لولاية سيناء” فى عدد مارس من الكتاب الذهبى

211 مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 7 مارس 2018 - 2:01 مساءً
“تاريخ التطرف من الاخوان لولاية سيناء” فى عدد مارس من الكتاب الذهبى

صدر عدد مارس من كتاب روز اليوسف الذهبى الشهرى بملف كامل عنوانه “اعداء الحياة “، وذلك تحت شعار مصر تحارب الارهاب.

واستعرض العدد الجديد تاريخ التطرف فى مصر، من بداية جماعة الاخوان وانتهاء بالجماعات الجهادية الجديدة، وبالتزامن مع العملية الشاملة التى ينفذها ابطال القوات المسلحة المصرية سيناء 2018 لتطهير بوابة مصر الشرقية من الارهاب.

وشمل عدد مارس من الكتاب الذهبى ملف صور عن بطولات رجال القوات المسلحة والشرطة لانفاذ القانون والقضاء على رؤوس التطرف فى شمال سيناء، وتحت عنوان ” الرجالة .. ولادك يابلدى” رصد العدد الجديد عمليات الاعداد للقتال وملامح الاصرار على قطع دابر اعداء الوطن بكل العنف وكل القوة.

والعدد الجديد الذى صدر فى 148 صفحة، بدأ باستعراض تاريخ اباطرة التكفير والدم بدءا من تاسيس جماعة الاخوان ومحاولات قادتها المستمرة للتستر برداء السلمية الكاذب، ثم ارخ لجرائم التنظيم السري للاخوان والدور الدموي الذي لعبه قادة الجماعة التاريخيون من حسن البنا الى سيد قطب.

وتضمن العدد الجديد وثيقة نادرة اعترف فيه سيد قطب بماسونيته فى اطار التحولات العددية فى حياته ، التى نتجت عن صدمته الثقافية بعد رحلته الشهيرة للولايات المتحدة الامريكية .

وتناول عدد مارس علاقة الاخوان بالسلطة ومتاجرتهم الدائمة بالوطن فى محاولات مستميتة لوصول الى السلطة ، منذ عهد الملك فاروق مرورا بالانجليز وانتهاء بالضباط الاحرار ، ورصد افكار الجماعات المتطرفة فى عدائهم للفنون والمرأة ، ومحاولاتهم الدائمة لقتل حركات التنوير الثقافية والاجتماعية .

وتحت عنوان الجيل الثاني لاباطرة التكفير والدم رصد عدد مارس الجماعات التى خرجت من عباءة الاخوان كما تطرق الى اقتصاديات الارهاب حول العالم ، ولجوء جماعة الاخوان بعد يناير 2011 الى الولايات المتحدة ، فى محاولة للقفز على السلطة ، بدعم من تركيا وقطر .. وكشف عن دور النخبة ورموز احزاب ما بعد يناير فى التحالف مع الجماعة ضد الدولة ، بمسمى الحريات وبحجج الطريق للديمقراطية .

ورصد العدد الجديد من الكتاب الذهبى طرق جماعات التطرف فى استقطاب الشباب وتجنيدهم ونشر تجارب شخصية لشباب حاولت الجماعة تجنيدهم ، وناقش العدد الشكل القانونى للاحزاب الدينية التي تشكلت بعد يناير ، وسلط الضوء على خلافات السلفيين وفتاويهم التي لا تنسجم مع صحيح الدين ، وقدم تحليلات نفسية علمية لشخصية الارهابي.

طرح الكتاب الذهبي اسئلة عديدة عن تجديد الخطاب الديني ، وناقش فى ندوة الشهر مفهوم “الاممية الدينية ” التى حاولت جماعات التطرف بترويجها التاكيد على تعارض مفهوم الوطن مع فكرة الدين .

وضم عدد مارس من الكتاب الذهبى الصادر عن مؤسسة روز اليوسف برئاسة مجلس الادارة عبد الصادق الشوربجى ، وبرئاسة تحرير وليد طوغان ، عددا من المقالات لكبار الكتاب والمفكرين منهم الدكتور مراد وهبة والدكتور خالد منتصر وعماد الدين اديب والدكتور عاصم دسوقي وسعيد شعيب والكاتب السعودي احمد عدنان بالاضافة الي مجموعة متميزة من الصحفيين الشباب بمؤسسة روز اليوسف.

رابط مختصر
2018-03-07 2018-03-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة اتحاد قبائل سيناء الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.