أحد الناجيين من حادث الروضة يروى تفاصيل قتل الإرهابيين لكبار السن.. فيديو وصور

24 نوفمبر 2021
محرر 10
أخبار سيناءمكافحة التطرف
إسماعيل على سليمان أبو سمور
إسماعيل على سليمان أبو سمور

 

“إسماعيل على سليمان أبو سمور” أحد الناجين من حادث مسجد الروضة الذي تحل اليوم ذكراه الرابعة، روى لـ”اليوم السابع” تفاصيل ما شاهده من قتل المصلين الأمنين بينهم كبار سن ومقعدين كانوا يؤدون صلاة الجمعة فى مثل هذا اليوم.

وحادث مسجد الروضة وقع يوم 24 نوفمبر 2017، وخلاله هاجم إرهابيون مسلحون، المصلين بمسجد قرية الروضة أثناء أداء صلاة الجمعة، واقتحموا محراب المسجد وأطلقوا النار على من فيه، وسجلت عدد الوفيات المصلين الذين استشهدوا فى الحال، واستشهدوا فى وقت لاحق متأثرين بإصابتهم أكثر من 305 شهداء، وأكثر من 109 مصابين.

وقال ” أبو سمور”، انه من سكان مركز الشيخ زويد بقرية التومة، وانتقل للمعيشة فى قرية الروضة، لأنها قرية آمنة وأهلها طيبين وتربطه بهم علاقة مودة خاصة فأختارها سكنا له.

وأضاف أن أهالى القرية اعتادو فى مثل هذا اليوم من كل جمعة، الذهاب مبكرا للمسجد، وبعد انتهاء الصلاة الالتقاء فى “الزاوية”، وهى الساحة المجاورة للمسجد، وفيها يحضرون الغداء يتناولونه سويا ومن حضر من زوار لهم وعابرى سبيل.

وأشار إلى انه فى هذا اليوم وكعادته حرص أن يكون فى أول الصفوف والتي يجلس فيها كبار السن ومقعدين على الكراسي، ومع بدء خطبة الجمعة سمعوا أصوات إطلاق النيران.

وأضاف أن الكل حاول البحث عن مخرج بينهم من ذهب للنوافذ، وآخرين ارتموا على الأرض ولكنه لم يغادر مكانه وكان يردد الشهادة، وهو فى حالة عدم اتزان وفوقه كانت أجساد المصلين تنزف دما بينهم الحى وبينهم من يلفظ أنفاسه الأخيرة، وتسيل الدماء فى كل مكان.

واستطرد موضحًا أنه استفاق من هذه الحالة على صمت بعد نحو 25 دقيقة من إطلاق النار تقريبا، أعقبه دخول أهالى يبحثون عن ذويهم، وحاول النهوض بعد أن تبين أنه مصاب بطلق فى ذراعه، وبين الجثث حاول السير ليشاهد المنظر مرعب وكبار السن الذين كانوا بجواره قبل لحظات تنزف الدماء منهم، وبينهم حالات بالكاد تعرف ملامحهم من قوة الإصابة، بينما فى الطرقات وعلى الأبواب وأمام مدخل حمامات المسجد جثث مكومة فى مشهد مرعب.

وتابع أنه تنقل فى رحلات علاج بين مستشفيات شمال سيناء والإسماعيلية والقاهرة حتى تماثل للشفاء، وعاد لمنزله ولايزال فيه فى قرية الروضة، ولسان حاله يردد “ربنا يجمعنا بالشهداء على خير”، بينما هو لديه يقين أن ما يريده الله يكون وأنه لن يحدث لهم أشد مما حدث.

https://www.facebook.com/watch/?ref=external&v=558366745606183

 

الناجى من الحادث إسماعيل ابوسمرةالناجى من الحادث إسماعيل ابوسمرة

مع محرر اليوم السابعمع محرر اليوم السابع

يروى تفاصيل الحادثيروى تفاصيل الحادث
المصدراليوم السابع