ضابط إسرائيلي يروي تفاصيل عن حرب أكتوبر لأول مرة: جثث جنودنا كانت مكدسة فوق بعضها برمال سيناء

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 5 أكتوبر 2019 - 5:51 مساءً

كشف ضابط إسرائيلي يدى عاموس نئمان، أنه خلال حرب أكتوبر 1973 أو كما تطلق عليها الأدبيات الإسرائيلية “حرب يوم كيبور” ” حرب يوم الغفران” أنه أشرف على نقل 238 جثة لجندي وضابط إسرائيلي في الموقع الذي كان به خلال حرب أكتوبر.

وأضاف عاموس نئمان أن الدفاعات الجوية المصرية وحائط الصواريخ منعت القوات الجوية الإسرائيلية من حرية الحركة ولم يتمكن سلاح الجو من تقديم العون للقوات الإسرائيلية التي تئن تحت قصف المدفعية المصرية الثقيلة.

وأشار الضابط، بحسب ما ذكرت صحيفة “معاريف” إلى أنه كان يكدس الجثث في الموقع الذي يخدم به ولم تفلح اتصالاته بالقيادات العليا في نقل هذا الكم الهائل من الجثث، بالإضافة إلى المصابين، إلى الحد الذي جعله يهدد بدفن كل هذه الجثث ويهيل عليها الرمل في مكانها.
كلمات دليلية
رابط مختصر
2019-10-05 2019-10-05