تسجيل الدخول

“محمية الزرانيق” كنز ثروات طبيعية على ساحل شمال سيناء.. تعرف عليها

Sara Saeed
2020-09-12T12:00:10+03:00
أخبار سيناءالسياحة في سيناء
12 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهرين
9 3 - وكالة سيناء نيوز
محمية الزرانيق

تعد محمية الزرانيق على ساحل شمال سيناء، أحد أهم كنوز الطبيعة الغنية بتنوعها البيئى الفريد من نوعه وأهم مواقع هجرة الطيور فى مصر والتى بدأ موسمها ويستمر حتى  نوفمبر القادم، وسبق وشهدت المحمية أنشطة بيئية متعددة لفرق علمية رصدت حركة ومسارات الطيور .

قالت “سوسن حجاب”، مدير إدارة جهاز شئون البيئة بمحافظة شمال سيناء، إن محمية ” الزرانيق “، غنية بتنوع بيئي فهي فضلا عن كونها منطقة محط واستقرار للطيور القادمة من رحلات الهجرة من أوروبا لأفريقيا، تمثل ايضا بيئة خصبة بمكونات تاريخية ممثلة فى آثار تقع فيها وتعد واجهة استقبال وتدريب، حيث استقبل مركز الزوار بالمحمية، دورات التدريبية للعاملين فى هذا المجال والجمعيات غير الحكومية وطلبة الجامعات وغيرهم من المهتمين بالبيئة الأنشطة والخدمات بالمحمية .

وأضافت أن مايمكن القيام به داخل المحمية من انشطة يشمل مراقبة ومشاهدة حركة الطيور، تنفيذ برامج  التوعية البيئية، وعمل الدراسات والبحوث العلمية المنوعة إلى جانب ممارسة انشطة السياحة البيئية ومنها التنقل بين الرمال فى رحلات السفارى والتمتع بمياه البحر إضاف لمشاهدة وزيارة المناطق الأثرية .

واوضحت أن ما يميز المحمية أنها أول بوابة هجرة الطيور لمصر، وأعلنت الزرانيق كمحمية طبيعية ضمن اتفاقية رامسار الدولية لحماية الأراضى الرطبة المهمة للطيور المائية كما أدرجتها منظمة حياة الطيور العالمية كأحد المناطق الهامة للطيور فى العالم لحماية أنواع عديدة من الطيور المهددة بخطر الانقراض، وأيضاً منطقة من المناطق ذات الحماية الخاصة وفقا لاتفاقية برشلونة لحماية البحر المتوسط والمناطق ذات الحماية الخاصة .

وسجل فى المحمية عدد 275 نوعا من الطيور المختلفة، ووجود أنواع السلاحف المعرضة للانقراض فى العالم .

وقالت مدير جهاز شئون البيئة بشمال سيناء، إن ارتباط محمية الزرانيق بهجرة الطيور تم رصده من خلال رحلتى الذهاب والعودة لأسراب الطيور، وتبدأ  رحلة الذهاب للطيور بمغادرة موطنها الأصلى فى أوربا إلى أفريقيا فى شهر أغسطس وتستمر حتى الخريف فى نهاية شهر نوفمبر من كل عام، ثم رحلة العودة فى فبراير وحتى أوائل مارس، وخلال هذه الرحلة يمر نحو 300 نوع من الطيور المهاجرة، منها البجع، البشاروش، البلشون، أبو قردان ، اللقلق، الصقر، السمان، القنبرة المتوجة، المكاء ، النكات، أبو الرؤوس السكندرى ، الحجوالة ، النوارس، الكروان ، البط، الطيطوي، و الخواض، وأبو مغيزل.

ومن بين الطيور المهاجرة التى تمر بالمحمية ومهددة بالانقراض: مرعة الغلة، وأبو اليسر أسود الجناح، والشرشير المخطط، والزرقاوي الأحمر، والمرزة البغثاء، وصقر الجراد، والعقاب الملكى.

9ت - وكالة سيناء نيوز

9س - وكالة سيناء نيوز9ك - وكالة سيناء نيوز

9ط - وكالة سيناء نيوز

المصدراليوم السابع
رابط مختصر