لم تدم أزيد من 30 دقيقة.. مباراة كرة قدم عراقية تثير جدلًا كبيرًا بسابقة تاريخية

آخر تحديث :
اللعبة المتسببة في ركلة جزاء علي فريق القاسم بالدوري العراقي
اللعبة المتسببة في ركلة جزاء علي فريق القاسم بالدوري العراقي

حالة غريبة شهدها الدوري العراقي مساء الجمعة، تمثلت بانسحاب فريق من مباراة خلال الشوط الأول، دون العودة للملعب.

وانسحب فريق القاسم من مباراته أمام القوة الجوية، ضمن منافسات الجولة 16 لدوري نجوم العراق لكرة القدم، بسبب احتساب ركلة جزاء للأخير.

الحكم احتسب ركلة جزاء بسبب ضرب حارس مرمى القاسم بقبضة يده، وجه مهاجم الجوية، الدولي العراقي أيمن حسين، في الدقيقة 29.

واعترض حميد نعيم، مدير فريق القاسم، على قرار الحكم سامر عامر، وقرر الانسحاب بفريقه من المباراة؛ احتجاجا على احتسابه ركلة جزاء للقوة الجوية.

وبعد انتظار حكم اللقاء الفترة القانونية، أنهى سالم عامر المباراة في الدقيقة 38، ليحصل فريق الجوة القوية على 3 نقاط.

وأشارت وسائل إعلامية إلى أن هذه الواقعة تسجل أول حالة انسحاب لفريق عراقي في مباراة رسمية بكرة القدم، عبر التاريخ.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.