تقارير: بايدن يري أن نتنياهو هو العقبة أمام إقناع إسرالئيل بتغيير سياساتها العدوانية  

آخر تحديث :
جو بايدن
جو بايدن

قدم الرئيس الأمريكي الدعم العلني وغير العليني للكيان الإسرائيلي بعد قيام المقاومة الفلسطينية بعملية طوفان الأقصي، ورغم كل ما قدمه رئيس أكبر دولة إلًا أن الحكومة الإسرائيلية، بقيادة بنيامين نتنياهو أظهرته اضعف تأثيرًا عما يفترضه المنطق، وسببت له إحراجًا عدة مرات برفضها نداءاته وطلباته.

و نقلت شبكة “إن.بي.سي” الأميركية، اليوم الاثنين، عن مصادر مطّلعة قولها إن الرئيس جو بايدن عبّر، في أحاديث خاصة أجراها في الآونة الأخيرة، عن إحباطه بسبب عدم قدرته على إقناع إسرائيل بتغيير استراتيجياتها العسكرية في قطاع غزة، وفق وكالة أنباء العالم العربي.

وذكرت المصادر، التي لم تُسمّها الشبكة، أن بايدن أكد أنه يحاول إقناع إسرائيل بالموافقة على وقف إطلاق النار في غزة، لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يصبّ جام غضبه عليه، و صار يستحيل التعامل معه.

وأضافت أن بايدن اعتبر نتنياهو “العقَبة الرئيسية” أمام إقناع إسرائيل بتغيير استراتيجيتها في غزة.

وأشارت المصادر المطّلعة على تعليقات الرئيس الأميركي إلى أن بايدن قال أيضاً، في أحاديثه الخاصة، إن نتنياهو يريد استمرار الحرب كي يتسنى له البقاء في السلطة.

كان البيت الأبيض قد قال، أمس الأحد، إن بايدن أكد، لرئيس الوزراء الإسرائيلي، ضرورة وجود خطة ذات مصداقية و قابلة للتنفيذ؛ لضمان أمن النازحين في رفح بجنوب قطاع غزة، قبل القيام بعملية عسكرية هناك.

وأضاف البيت الأبيض، في بيان، أن بايدن دعا، خلال اتصال هاتفي مع نتنياهو، إلى اتخاذ خطوات عاجلة لزيادة حجم المساعدات الإنسانية للمدنيين الفلسطينيين، كما طالب بضرورة البناء على ما أحرز من تقدم في مفاوضات تبادل المحتجَزين في غزة.

 

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...( لمعرفة المزيد )

موافقة على الإستخدام